ما هو أصل العرب؟

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertissement

قد نتسائل أحيانًا ما هو أصل العرب؟ ومن أين كانت بدايتهم! فمن المعروف أن منشأ العرب كان في شبه الجزيرة العربية فهم ساميون الأصل، وأصل كلمة عرب هي الماء الصافي الشديد الجريان، حيث أشتهر العرب، وعرف عنهم أنهم أهل بيان وفصاحة، لذلك أطلق عليهم اسم العرب، فالعرب يعني الإبانة، وتقال عندما يعرب الشخص عما بداخله أي يبينه، وسنتعرف من خلال السطور القادمة على أصل العرب بالتفصيل فتابعونا.

ما هو أصل العرب؟

يقال أن سيدنا آدم عليه السلام هو أول العرب، وتكاثر أبناء جنسه، وهم من عمروا في الأرض، ومن بعده جاء سيدنا نوح عليه السلام، وأصطحبه حادثة الطوفان بعد إنكار أغلب قومه للرسالة، وفيها هلك الكثير من البشر، والذين نجوا لم ينجبوا، وهنا كان الأب الثاني للبشر هو سيدنا نوح عليه السلام، وبعده تفرعت الأمم من نسله، فلقد أنجب سيدنا نوح عليه السلام ثلاثة من الأبناء هم: حام وسام ويافث، وسام كان أبا العرب الثاني لذلك أطلق على العرب ساميون، والجدير بالذكر أن ابن إسحاق أطلق على سام خمسة أسماء هم: أرفخشد، ولاوذ، وإرم، وأشوذ، وغليم.

أين كان يعيش العرب؟        

كان العرب الأوائل معتادون على الترحال دائمًا بتغير الفصول من أجل نمط العيش، فقد كانوا يسكنون الخيام، ويرعون الإبل، ويركبون الخيل، وكانوا يأكلون القنص وألبان الأنعام، وكانوا ينتشرون في الأقاليم الموجودة بين المحيط الأطلسي إلى أقصى اليمين، وأطراف الهند من الشرق، حيث كانوا يسكنون اليمن والحجاز، ونجد وتهامة، ومصر وصحاري برقة، والمغرب الأقصى، وأفريقيا، والكثير من المناطق الأخرى.

أقسام العرب

قسم الرواة والمؤرخون العرب إلى ثلاثة أقسام هم: العرب البائدة، والعرب المستعربة، والعرب العاربة، وقد اختلفوا في تسمياتهم، كما قسم غالبية المؤرخون العرب حسب الأنساب فقالوا: القحطانيون، وهم من يعود أصلهم إلى اليمن، والعدنانيون، وهم من يعود أصلهم إلى الحجاز، وهما القسمين الذين نجو من هلاك العرب البائدة، فقد اتفق المؤرخون على أن القحطانيون هم عربيون الأصل، لأنهم تكلموا باللغة العربية منذ نشأتهم، والعدنانيون يعتبروا فرع من فروع القحطانيون لأنهم أخذوا منهم اللغة العربية وتحدثوا بها.

ورد هذا التعريف والتقسيم في عصر الإسلام، لأن العرب قبل الإسلام لم يكونوا مهتمين بكتابة تاريخهم، فقد ورد إلينا بالتواتر، والجدير بالذكر أن في التوراة لم تقسم طبقات العرب، أو في أي كتب يهودية أو لاتينية، أو سريانية، مما يؤكد أن العرب أنفسهم هم من وضعوا هذا التقسيم.

العرب البائدة

ما هو أصل العرب؟ البائدة، العرب البائدة هم العرب الذين بادوا وهلكوا قبل ظهور الإسلام، وهم من لم يبقى من حضارتهم سوى الأخبار والأطلال، ، وكان نسبهم حسب قول المؤرخون إلى إرم أو لاوذ، كما أنهم حددوا نسب قبيلة جرهم الأولى بعابر، وقد أخذت كل تلك الأسماء من التوراة، وهذا لأن المؤرخون قاموا باقتباس تلك التسميات التي كانت تطلق على القبائل العربية منها، وقد ذكر ابن خلدون في مقدمة كتابه أن تلك الأقوام أطلق عليها العرب العاربة، وذلك للتأكيد على أنهم أول أجيال العرب، وكذلك يمكن أن يكون للتأكيد على رسوخ عروبتهم، وقد وزع المؤرخون العرب البائدة بين الأقوام التالية:

  • عاد وثمود.
  • جديس وأميم.
  • طميم، وجاسم.
  • عبد ضخم، وجرهم الأولى.
  • عبيل والعمالقة، وحضورا.

يعتبر أهل الأخبار أن حضورا هم أقدم العرب، ويقولون أن قوم عاد ينحدر نسلهم من نسل عاد بن عوص بن إرم، وقيل أن مساكنهم الأولى كانت بالأحقاف، وهي موجودة بين عمان، واليمن وممتدة إلى حضر موت والشحر، وقد قيل أن عاد أباهم كان أول ملوك العرب، أما قبيلة حضر موت والشحر فقد قيل أن نسبهم يرجع إلى ثمود بن غاثر بن إرم، وهم كانوا يسكنون الحجر ووادي القرى، وهو موجود بين الحجاز والشام، وقد كانت أخبار عاد وثمود مشتهرة جدًا عن باقي القبائل رغم أن هناك من تقدم عليهم من العرب، ولكن الله سبحانه وتعالى ذكرهم في كتابه مما سلط عليهم الضوء، قال تعالى: { أَلَمْ يَأْتِهِمْ نَبَأُ الَّذِينَ مِنْ قَبْلِهِمْ قَوْمِ نُوحٍ وَعَادٍ وَثَمُودَ } [التوبة: 70]

كما أن قبيلة طسم من نسل طسم بن لاوذ، وكانوا يسكنون في لبحرين، أما قبيلة جدي فأصلهم هو جديس بن غاسر بن إرم، وقيل أنهم من نسل جديس بن لاوذ بن سام، وكانوا يسكنون باليمامة، أما قبيلة أميم فيرجع أصلهم إلى أميم بن لاوذ بن سام، وعبيل يعتبرون من نسل عبيل بن عوص بن إرم، أما قبيلة عبد ضخم فأصلها عبد ضخم وهو من نسل لاوذ، وقد نسبو في موضع آخر إلى أبناء أرم، أما جرهم الأولى فقد كانت قبيلتهم تنحدر من عابر، وهم يختلفون عن جرهم الثانية الذين كان نسبهم يلتحق بالقحطانيين، والعمالقة من أبناء عميلق بن لاوذ، وهم من انتشروا في أقاليم عديدة وسكنوا المشرق، وكذلك الحجاز والبحرين، وعمان، كما يقال أن منهم فراعنة مصر، وكذلك جبابرة الشام، وأما قبيلة جاسم فهي من نسل جاسم، وهو يعتبر من العماليق الذين كانوا ينحدرون من نسل عميلق، أي أن أصل نسلهم هو لاوذ بن سام، وقد كانوا يسكنون البحرين، وعمان، وقبيلة حضورا، كانوا يعيشون بالرس، وقد هلكوا جميعًا.

العرب العاربة

لنعرف ما هو أصل العرب؟ العاربة، تشير الكتب العربية أن أصل العرب العاربة هم القحطانيون الذين ينحدر نسلهم من نسل قحطان بن عابر بن شالخ بن أرفخشد بن سام بن نوح، واتفق على ذلك غالبية المؤرخين والنسابين، ويسميهم بن خلدون بالعرب المستعربة، وذلك لأن من تقاليدهم الصيرورة التي تعتبر من عادات العرب وتقاليدهم القديمة، فقد أصبح حالهم يختلف عن حال أجدادهم، وقد قام الهمداني بجمع أسماء أبناء قحطان من جميع الروايات المختلفة وهي:

  • يعرب بن قحطان.
  • جرهم بن قحطان.
  • لؤي، وخابر.
  • المتلمس، والعاض، أو العاصي، أو القاضي.
  • غاشم، والمعتصم.
  • غاضب، ومغرز.
  • مبتع، والقطامي.
  • ظالم، والحارث، أو الحرث.
  • نباته، وقاحط.
  • قحيط، ويعفر جد المعافر.
  • المود، والمودد.
  • السلف، والسالف.
  • يكلأ، وغوث.
  • المرتاد، وطسم.
  • جديس، وحضر موت.
  • سماك، وظالم.
  • خبار، والمتمنع.
  • ذوهوزن، ويأمن.
  • يغوث، وهذرم.

فقد اتفق غالبية الرواة على أن قحطان يعتبر أبو اليمن كلهم، كما خلف يعرب أباه قحطان في الملك وحكم اليمن، وانتصر فيها على بقية قوم عاد، وقد قال غالبية المؤرخين، أن العربية ظهرت عند ظهور يعرب، فقد قالوا أنه أول من تحدث بالعربية وأعرب بها بلسانه، لذلك تم نسبة اللغة العربية إليه، وتعارضت تلك الرواية القحطانية مع العدنانية، كما ذكرت بعد الروايات أن يعرب قد جاء إلى اليمن واستقر فيها مع أبنائه ولم يعرفوا من أين جاء قبل ذلك.

العرب المستعربة

Advertissement

ما هو أصل العرب؟ المستعربة، هم ثالث طبقات العرب، وهم من نسل إسماعيل بن إبراهيم عليه السلام، ويسميهم بن خلدون في مقدمته العرب التابعة للعرب، وقيل أنهم سموا بالعرب المستعربة لأنهم يندمجون في العرب العاربة، وقد أخذوا منهم اللغة العربية فقد تعلمها سيدنا إسماعيل من مخالطتهم، رغم أن سيدنا إبراهيم كان أعجميًا. وفي نهاية هذا المقال فقد أجبنا على سؤال ما هو أصل العرب؟ وتعرفنا على كامل بدايتهم فهم فخر الأمة لأنهم خرج منهم عليه الصلاة والسلام، ونزل القرآن بلغتهم.

‫0 تعليق