كيفية معالجة حرقة المعدة

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertissement

معظم الناس سمعوا بحرقة المعدة، ولكن هل تعلم حقيقتها أو السبب وراء حدوثها؟ حرقة المعدة، أو الارتجاع المعدي المريئي، العرض الأكثر شيوعًا لازدياد حمض المعدة بنحو مفرط. حيث يتسرب هذا الحمض الزائد إلى المريء، مسببًا ألمًا بل ومشاكل صحية حادة حتى. فإن كنت تتعرض كثيرًا من الأحيان إلى حرقة معدة (أكثر من مرة في الأسبوع)، فلعلك تعاني مرض الارتجاع المعدي المريئي، والذي يستلزم علاجه لمنع حدوث تلف حاد. ولحسن الحظ، هناك العديد من الأنواع العلاجية المتاحة

تنتج المعدة السائل الحمضي طبيعيًا لمساعدة الجسم على تحليل الطعام وهضمه؛ حيث تفرز الخلايا الجدارية في المعدة الحمض كاستجابة لتحفيز هرمون الغاسترين. كما أنه يقضي على المسببات الحمضية في الجهاز الهضمي، مما يساعد على منع العدوى. ولا يوجد طريقة للتخلص من حمض المعدة كلية، كما أنك لا تريد فعل ذلك

حرقة و/ أو ألم حاد في الصدر، تحت عظم القص (صدرك). قد يمتد هذا الشعور بالحرقة إلى ظهرك وعنقك وفكك، مستغرقًا من ثوان إلى ساعات. ويخلط الكثير من الناس، خطأ، هذا الألم بمشكلة القلب (مثل النوبات القلبية أو الذبحة الصدرية). فإن شعرت بألم في الفك أو الذراع أو كان لديك اشتباه بنسبة كبيرة في ألم بالصدر، فالتمس العناية الطبية

ارتجاع محتويات المعدة (والذي يبدو طعمه كسائل حامض وحارق) للحلق والفم. هذا قد يتسبب في ستطعامك الطعام بطعم سيء ويزيد اللعاب. وقد تشعر أيضًا بغصة في حلقك

 يحوي الجسم حلقة من العضلات، العضلة العاصرة المنخفضة للمريء، التي تُغلق نهاية المريء وتحكم عليه حيثما يتقابل مع المعدة، وهي تمنع ما في معدتك من الانتقال إيابًا من المعدة، كما تضمن عدم فتح معدتك إلَّا عند البلع أو التجشؤ فقط. وفي بعض الأحيان، تفشل تلك العضلة في أداء وظيفتها، مما يؤدي إلى انتقال الحمض خارج المعدة صعودًا للمريء

كنت تضطجع بعد تناول وجبة بوقت قليل. عادة، تساعد الجاذبية العضلة العاصرة المنخفضة على الحفاظ على محتويات المعدة في الجزء السفلي من المعدة. إذا اضطجعت بعد تناول الطعام، فقد تندفع المحتويات عبر العضلة العاصرة المنخفضة

Advertissement

كنت تتناول أطعمة تهيِّج بطانة المريء والحلق، والتي قد تسبب التهاب العضلة العاصرة المنخفضة وترخيها. وقد تشمل المهيجات الكافيين والكحول والأطعمة الحريفة والأطعمة الحمضية والنيكوتين، الذي بمقدوره زيادة إنتاج الحمض

‫0 تعليق