كيفية النهوض من الفراش رغم عدم مقدرتك

شارك هذه المقالة مع أصدقائك!
Advertissement

إنه صباح شتوي بارد. يرن المنبه ولكن سريرك دافئ ومريح. لا يزال لديك عمل ومدرسة والحياة في انتظارك وبالفعل قد غفيت ثلاث مرات! توضح هذه المقالة كيف يمكن النهوض من الفراش ومغادرة السرير عندما يكون كل ما تريده هو النوم، وكيف يمكنك كذلك التسهيل من مهمة الاستيقاظ في الصباح التالي كذلك

 تبقى المواد مثل القهوة والمشروبات الكحولية في أجسامنا لفترة طويلة (من ٣-٨ ساعات) وهو ما يؤثر تأثيرًا عميقًا على قدرتك على النوم ويمنعك عن الدخول في نوم عميق، وبالتالي الشعور بالتشوش في الصباح

اشرب الكحول باعتدال وبجانب الكثير من الماء، لأن مغادرة السرير صباحًا تصبح صعبة للغاية إذا كنت تعاني من أعراض ما بعد شرب الكحول

يحتاج البالغون إلى ٧-٨ ساعات من النوم كل ليلة، بينما يحتاج الأطفال من ٨ إلى ٩ ساعات والأطفال الصغار والرضع أكثر من ذلك بكثير. إذا لم تحصل على قسط كافٍ من النوم في الليلة السابقة، فستشعر دائمًا بالتعب عند محاولة الاستيقاظ. استعن بالمعلومات السابقة إن شئت، لكن اعلم أن احتياج كل شخص من النوم يختلف عن غيره

الاستيقاظ في منتصف مرحلة حركة العين السريعة سيجعلك مرهقًا، كما يَصعب أيضًا النهوض من الفراش في مرحلة النوم العميق. يبدأ جسمك في الاستيقاظ بشكل طبيعي قبل مغادرة السرير فعليًا بعدة ساعات، وإذا تمكنت من مزامنة هذه العملية مع وقت انطلاق منبهك، فستجد أن مغادرة السرير أسهل كثيرًا

في حين أن أنماط نومنا وراثية إلى حد كبير، لكن يمكننا أن نفعل العديد من الأشياء البسيطة التي تجعل جسمنا يتكيف مع نمط النوم الجديد. المحفز الأول للنوم هو الضوء وعندما يتلاشى الضوء في الليل، ينتج جسمنا الميلاتونين، وهو ما يجعلنا نشعر بالنعاس بصورة تلقائية. في المقابل، عندما نرى أشعة الشمس أو نستشعرها في الصباح، ينشط جسمنا للاستيقاظ بشكل تلقائي أيضًا ويتوقف إنتاج الميلاتونين، لهذا السبب فإن نمط النوم الأكثر صحة هو الاستيقاظ مبكرًا مع طلوع الشمس

قاوم الرغبة في النوم في عطلات نهاية الأسبوع، لأنه يعطل الدورة الطبيعية لجسمك ويزيد من صعوبة الاستيقاظ أول أيام الأسبوع. يتوقع جسمك أن يستيقظ في ساعات معينة، لكن إذا تغيرت هذه الساعات بشكل متكرر فقد يؤدي ذلك إلى مشاكل في النوم وصعوبة النهوض من الفراش في أيام العمل

نظف حذائك واكوِ قميصك وعلقه بجانب سريرك. اطحن قهوتك ونظّم حقيبتك في الليلة السابقة حتى تتمكن من التركيز على الاستيقاظ، وليس على الأعمال المنزلية التي عليك القيام بها في الصباح. مجرد معرفتك أن تحضير القهوة لن يحتاج سوى ضغطة زر واحدة يمكن أن يحدث فرقًا كبيرًا في رغبتك في مغادرة السرير

Advertissement

أجبر نفسك على الاستيقاظ والنهوض من الفراش لإيقاف صوت المنبه. لا يمنحك هذا أي خيار سوى الاستيقاظ وإيقاف الضجيج، وبمجرد خروجك من السرير، سيكون من الأسهل لك الابتعاد عنه

‫0 تعليق